التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من أبريل, 2013

هل الحالة الصحية للرئيس تسمح بتفعيل المادة 88 من الدستور و تمنعه من الترشح لعهدة رابعة ؟

منافسون سابقون للرئيس يدعون لتفعيل المادة 88 من الدستور                                       هل سيمنع المرض بوتفليقة من الترشح لعهدة رابعة ؟
استبعد منافسو الرئيس بوتفليقة في رئاسيات 2004 و2009، أن يعلن عن نيته في الترشح لرابع مرة، باعتبار أن حالته الصحية ''لم تعد تسمح بذلك''، واعتبر هؤلاء أن الجزائريين واعون بوضع الرئيس الصحي، على أنه صار ضروريا الاستناد إلى المادة 88 من الدستور لتكييف الوضع الصحي للرئيس وإعلان ما يجب أن يتم بناء على الدستور. لا يعتقد عبد الله جاب الله، المترشح الأسبق لرئاسيات ,2004 ورئيس ''جبهة العدالة والتنمية''، أنه من مصلحة العامة أن يقدم الرئيس بوتفليقة نفسه مرشحا للانتخابات الرئاسية المقبلة، اعتبارا لحالته الصحية. وقال جاب الله '' إنه من أهم علامات إيثار المصلحة العامة والشعور بثقل المسؤولية، هو ألا يتقدم الرئيس بوتفليقة أصلا لسباق الرئاسيات،   إن رأى نفسه عاجزا عن القيام بواجبه". ويرى المتحدث أن ''الشعب يعرف أن الرئيس ومن الناحية العملية في حالة مرض والأفضل له وللأمة أن يبعد نفسه''.ويقول جاب الله، الذي …

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة ينقل إلى فرنسا بعد إصابته بجلطة دماغية

استقرت الحالة الصحية للرئيس الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة بعد تخطيه مرحلة الخطر اثر جلطة دماغية المت به يوم السبت الماضي، استدعت نقله إلى فرنسا. وأوضحت رئاسة الوزراء الجزائرية، أمس في بيان نشرته «وكالة الانباء الجزائرية» الحكومية، أنه «تبعاً لاصابة رئيس الجمهورية بنوبة دماغية عابرة (السبت) اكدت الفحوص الطبية الاضافية التي اجراها في مستشفى «فال دو غراس» في باريس أن لا شيء يبعث على القلق».
بدوره اكد مدير المركز الوطني للطب الرياضي الدكتور رشيد بوغربال، الذي يرافق الرئيس بوتفليقة في رحلته العلاجية أن صحة الرئيس «في تحسن ملحوظ ولا تدعو إلى القلق».
وأضاف بوغربال، وهو اول من فحص الرئيس الجزائري عند اصابته، أن «النوبة الإقفارية لم تترك أية آثار جانبية على صحة الرئيس، ولم تؤثر على أي من وظائف جسد الرئيس، حيث لم تدم سوى وقت قصير والإصابة ليست حادة، وهي تتراجع دون أن تخلف تأثيرات». وأكد البروفيسور بوغربال أنه «يتعين على الرئيس بوتفليقة إجراء فحوص إضافية والخضوع للراحة لتجاوز التعب الذي سببته له هذه الوعكة». واضاف بوغربال «من حسن الحظ أن الجلطة لم يتبعها نزف.. ورئيس الجمهورية سيجري فحوصاً اضا…

فيلم الرعب : façade - 1

 الحلقة الأولى 
 الحلقة الثانية   الحلقة الثالثة 
 الحلقة الرابعة 
 الحلقة الخامسة و ليست الأخيرة..... 
 ترقبوا الجزء الثاني من فيلم الرعب   2 - La façade 

في ذكرى يوم العلم : جوانب أخرى من حياة العلامة عبد الحميد بن باديس .

ملف أكبر عالم في تاريخ الجزائر في ذكرى رحيله / الجزء الرابع والأخير


صلّى بالناس التراويح وعمره11 سنة ولم يقف على منبر في حياته


بن باديس ربّى غزالتين في بيته، وأخذ صورة على الجمل في ورڤلة


 كان يشتهي اللحم "المفوّر" وكل الأطباق القسنطينية
لم يعمّر الشيخ عبد الحميد بن باديس أكثر من خمسين سنة وأربعة أشهر، وهي مدة قصيرة جدا في حياة عالم ومفكر ورائد نهضة، كان قد غرس بذور الحرية الفكرية في عقول الكثيرين من أصحابه وتلامذته، الشيخ الذي كان جادا، ونادرا ما يبتسم، تميّز أيضا بالروح المرحة، خاصة مع عائلته، بن باديس لم يكن منغلقا على نفسه، ففتاويه ومواقفه كلها عصرها من خبرته مع الأشياء ومن الناس على اختلاف معتقداتهم، فقد حضر حفلات غناء المالوف دون أن يقدم فتوى واحدة عنها، وحضر عروض سيرك عمار، وساهم في إنشاء فريق كرة .. بالمختصر المفيد ابن باديس كان أمة وهب حياته لأمته.

سمى نفسه السلفي واعتبره أهل الحجاز وهابيا

ابن باديس عاصر حسن البنا ودخول الإخوان السياسة

عندما باشرالشيخ بن باديس حملته الإعلامية والدعوية والعلمية أيضا ضد الطرقيين وطغيان الزيارات التبركية إلى المقابر وعلى التمائم والزردات، كان…

في ذكرى يوم العلم : هذا هو ابن باديس

ملف أكبر عالم في تاريخ الجزائر في ذكرى رحيله / الجزء الثالث
بن باديس يكشف دسائس اليهود بعد فاجعة قسنطينة



الشيخ بن باديس يتوسط الصورة
هاجم الأزهريين واعتبر آتارتورك أعظم رجل في عصره
ساعد الرسام العالمي ديني على الذوبان في المجتمع الجزائري

رغم أن الشيخ بن باديس لم يعش أكثر من خمسين سنة، إلا أنه عاصر الكثير من الأحداث المحلية والعالمية، وكان لا يترك حدثا أو مناسبة إلا وأدلى بدلوه فيها، كما كان شاهدا على أحداث مثيرة وأخرى دامية حدثت في مدينته قسنطينة، ومنها المعركة التي كان طرفا فيها وشاهدا وصحافيا أيضا والتي دار رحاها في شوارع المدينة بين الأهالي القسنطينيين ويهود المدينة وهو الصدام الأكثر دموية في القرون التي تواجد فيها اليهود في الجزائر.



لماذا سمّى بن باديس معركة اليهود بفاجعة قسنطينة
صلى في القدس وكشف دسائس اليهود للعالم 

توفي الشيخ عبد الحميد بن باديس ثماني سنوات قبل نكبة 1948 التي غرست دولة الكيان في قلب فلسطين، وهو الذي في سفريته الطويلة لأداء فريضة الحج قبل أن يقدم درسا في الحرم المكي كان قد عرج على فلسطين وصلى في القدس كما كانت عادة كل الجزائريين إلى غاية نكسة 1967، وتوفي الشيخ عبد الح…

في ذكرى يوم العلم : أعرف أكثر عن عبد الحميد بن باديس .

ملف أكبر عالم في تاريخ الجزائر في ذكرى رحيله / الجزء الثاني
حقيقة علاقة الشيخ بن باديس بالمفكر مالك بن نبي


ابنه الوحيد توفي برصاصة، والعلاّمة رفض إعادة الزواج

تعرض لمحاولة اغتيال، وأقام مصالحة تاريخية مع المتهمين بمحاولة تصفيته

كشف الجزء الأول من الملف الذي فتحته الشروق اليومي عن العلامة الشيخ عبد الحميد بن باديس، مدى تعطش الجزائريين لمعرفة تاريخ علمائهم، خاصة أن ابن باديس كان ظاهرة علمية كما قال المرحوم الشيخ محمد الغزالي، الذي كان يفتخر بكونه عاش في مدينة الشيخ العلامة، قدم لأمته دستور حياة فخاض في كل المجالات، فنهل منه رفاقه، ووضعوا لبنة الثورة الفكرية التي فجّرت الثورة المسلحة، ومع أن الشيخ بن باديس سبق عصره فإننا برغم مرور ثلاثة وسبعين سنة عن رحيله، لم نلحق بعد بفكره، بدليل تغييب أفكاره في كل برامج الأسرة وفي الدساتير وفي المقررات الدراسية التي لا تكاد تذكر الشيخ إلا من خلال قصيدة شعب الجزائر مسلم.
هل كانت علاقة بن باديس مع مالك بن نبي سيئة؟ 
عظيمان من مدينة واحدة ولم يلتقيا سوى مرتين

سألنا الدكتور عمار طالبي، عن مقدمة كتابه الرائع "ابن باديس حياته وآثاره"، إن كان المفكر مالك …

في ذكرى يوم العلم : من هو بن باديس ؟

ملف أكبر عالم في تاريخ الجزائر / الجزء الاول تاريخ بن باديس وأعماله مخزونة في باريس والجزائر عاجزة عن إنشاء                                    متحف لآثاره الدكتور بن جلول توفي ودفن معه سرّ وفاة العلامة إذاعة برلين وصحيفة إيطالية قالتا إن بن باديس مات مسمومالماذا تحتفل الجزائر بيوم وفاة الشيخ عبد الحميد بن باديس، الموافق للسادس عشر من شهر أفريل، وليس بيوم مولده المصادف للخامس من ديسمبر، ولماذا لا نعتمد في الاحتفاء برائد النهضة في الجزائر بالتأريخ الهجري وهو الذي كان يدعو للتقويم الهجري، ويكتب تواريخ رسائله وتواريخ الصحف التي أسّسها بالهجري؟ أسئلة قد تختصر الإجابة عنها ابتعادنا عن هذا المفكر، الذي قدّم منهاج أمة وأسّس لثورة فكرية، تلتها ثورة لم تبق ولم تذر للاستعمار، اندلعت بعد خمسة عشرة سنة من رحيله.
الشروق اعتمدت في هذا الملف الخاص بالشيخ عبد الحميد بن باديس، على ما خزنته ذاكرة شقيق الشيخ الأستاذ عبد الحق بن باديس الذي مازال على قيد الحياة وعمره حاليا 93 سنة، والأستاذ عبد العزيز فيلالي وهو مؤرخ اهتم بالشأن الباديسي وله العديد من المؤلفات عن علامة الأمة ورئيس مؤسسة الشيخ بن باديس، والدك…