التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من أكتوبر, 2012

Laksaci : "Vers le retrait des billets usagés de 200 DA avant la fin de l’année"

Les billets usagés de 200 DA, émis depuis 1983, seront entièrement absorbés de la circulation par la Banque d’Algérie avant la fin de cette année, a indiqué mardi le gouverneur de la Banque, Mohamed Laksaci«Nous avons décidé d’absorber les billets de 200 DA qui datent de 1983 et il ne reste en circulation que 15% des billets de cette coupure. Avec la collaboration des banques, nous allons achever cette opération d’absorption avant la fin de l’année en cours», a promis M. Laksaci alors qu’il répondait aux interrogations des députés concernant le rapport de conjoncture économique et monétaire de 2011Les transactions effectuées en vieux billets de 200 DA ont atteint 140 milliards de DA(1,77milliards de dollars au taux de change actuel) depuis 1983, selon le gouverneur qui a souligné que cette somme restait « minime comparée au montant global des transactions fiduciaires » Mais il ne faut pas qu’il y ait amalgame entre le retrait graduel des billets vétustes de 200 DA, qui a été entamé en …

جدول مباريات كأس إفريقيا

الجزائر في مجموعة الموت وقرعة رحيمة بغانا والمغرب                                  ملعب روستنبورغ الجنوب إفريقية أوقعت قرعة كأس إفريقيا للأمم 2013 المنتخب الوطني في المجموعة الرابعة التي وصفها المتتبعون بمجموعة الموت، حيث ضمت كوت ديفوار وتونس والطوغو، وهي أقوى مجموعة أسفرت عنها عملية القرعة التي جرت أمس بمدينة دوربان الجنوب إفريقية، وستكون مواجهة الجزائر لكوت ديفوار خاصة بالنسبة للمنتخب الوطني وثأرية لزملاء دروغبا، فضلا عن أنها ستكون مميزة أيضا للناخب الوطني وحيد خليلوزيتش الذي كان مدربا للمنتخب الإيفوراي في كأس إفريقيا 2010، عندما خرج في الدور ربع النهائي على يد "الخضر" بثلاثة أهداف لهدفين في مباراة مثيرة، كما ستحمل هذه المجموعة النارية مواجهة عربية مبكرة باصطدام الجزائر مع تونس.
ويفتتح زملاء فيغولي المنافسة القارية بمواجهة المنتخب التونسي في الثاني والعشرين من شهر جانفي المقبل بمدينة روستنبورغ، قبل أن يواجه منتخب الطوغو وقائده أديبايور في السادس والعشرين من نفس الشهر، وفي الجولة الأخيرة سيصطدم "الخضر" بالفيلة الإيفوارية في الثلاثين من نفس الشهر، علما أن المنتخب الوط…

بعد قرعة كأس إفريقيا : الجزائر ضمن أقوى المجموعات

مهمة صعبة تنتظر "الخضر" أسفرت قرعة نهائيات كأس أمم إفريقيا 2013، عن وقوع "الخضر" في فوج رابع يضم منتخبات كوت ديفوار وتونس والطوغو. وتجرى نهائيات "الكان" ما بين الـ 19 من جانفي والـ 10 من فيفري 2013، بدولة جنوب إفريقيا. وسحبت "الكاف" القرعة، مساء الأربعاء، بمدينة دوربان الجنوب إفريقي، بعد تلاوة خطابات وتقديم عروض لمدة طويلة "أحرقت" أعصاب الجمهور الجزائري المتابع والمنتظر لنتائجها. ويمكن اعتبار أن فوج المنتخب الوطني هو أقوى المجموعات بالنظر لقيمة وقوة المنافسين مقارنة ببقية الأفواج، وهو ما يتطلّب من ممثلينا التحضير بجد إن أرادوا الذهاب بعيدا في هذا الإستحقاق القاري الكبير. وجاءت بقية المجموعات على النحو التالي: الفوج الأول يضم جنوب إفريقيا وأنغولا والمغرب وجزر الرأس الأخضر، واحتوى الفوج الثاني على غانا ومالي والنيجر والكونغو الديموقراطية، وتشكّل الفوج الثالث من زامبيا ونيجيريا وإثيوبيا وبوركينافاسو.                                              أبو عمر المحسني

رئيس بلدية القرارم قوقة في ذمة الله

رئيس بلدية القرارم قوقة في ذمة الله
انتقل إلى رحمة الله أمس الأحد 14أكتوبر 2012 بمستشفى قسنطينة السيد مغزيلي عبد العزيز رئيس بلدية القرارم قوقة حاليا  و أستاذ التعليم بثانوية رابح خدروش حوالي الساعة الحادية عشر ليلا على إثر سكتة قلبية مفاجئة بعد مرض ألزمه المستشفى لمدة تقارب الثلاثة أشهر 
بعد مروره أولا بمستشفى ميلة منذ بداية شهر رمضان الكريم ، و قد نزل خبر وفاته على أهله أولا و على كل مواطني البلدية و تلاميذه بثانوية خدروش كالصاعقة نظرا لما لقيه من حب و احترام لديهم و هذا لما تميز به هذا الشخص من التواضع و فعل الخير و كذا لحسه الإجتماعي و الوطني
و قد ووري جثمانه الثرى اليوم الإثنين 15 أكتوبر 2012 بمقبرة لحقاف بالقرارم قوقة بعد صلاة الظهر وسط جماهير غفيرة جاءت من كل حدب و صوب لإلقاء النظرة الأخيرة و توديع هذا الرجل الطيب و على إثر هذا الحدث الجلل فإننا لا نملك إلا أن نقول " إنا لله و إنا إليه راجعون " و نتقدم بهذه المناسبة الأليمة إلى أسرة الفقيد و إلى مواطني القرارم قوقة بالعزاء سائلين الله عز و جل أن يتغمد روحه الطاهرة بالرحمة و أن يسكنه فسيح جنانه .
              أبو عمر الم…

المنتخب الجزائري يتأهل إلى كأس إفريقيا على حساب الليبيين

"الخضر" يتأهّلون لـ "كان" 2013 ويعودون لبلاد "مانديلا"
حصد المنتخب الوطني الجزائري ليلة الأحد، تأشيرة التأهل إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا 2013، عقب فوزه (2-0) على الشقيق الليبي، برسم إياب الدور التصفوي الأخير. وكان "محاربو الصحراء" قد فازوا بهدف دون رد خلال مواجهة الذهاب. وجاء تأهل المنتخب الوطني في مباراة الليلة بعد انتصار حمل بصمات المهاجمين العربي هلال سوداني في الدقيقة الـ 6 وإسلام سليماني بعد دقيقة فقط من ذلك. وأقيمت هذا المباراة - التي سادت أطوارها روح رياضية مثالية - بملعب "مصطفى شاكر" بالبليدة، وسط حضور جماهيري غفير وتحت إدارة الحكم الرئيس أبو بكر ماريو بانغورا من غينيا كوناكري. ومثلما كان الشأن في لقاء الذهاب، لم يجد أشبال الناخب الوطني وحيد خليلوزيتش صعوبات تذكر في تحقيق الفوز والظفر بتأشيرة التأهل، حيث أتقن ممثلونا فن تسيير الأطوار والإنتشار في الملعب والتحكّم في زمام الكرة والتهديف في الوقت المناسب مع إجادة تحصين الجبهة الخلفية، حتى أن الحارس وهاب رايس مبولحي كان في "شبه راحة" طوال المقابلتين، كما أن الظفر ببطاقة ال…

الجزائر ـ ليبيا: سهرة الأحد 2012/10/14 بداية من الساعة 20:30 بملعب مصطفى تشاكر

90 دقيقة تفصلنا عن جنوب افريقيا يواجه المنتخب الوطني سهرة الأحد 14 أكتوبر 2012 بداية من الساعة الثامنة والنصف مساء نظيره الليبي في مباراة العودة للدور الأخير المؤهل إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا 2013، بعد أن كان قد قطع نصف الطريق بفوزه في مباراة الذهاب بهدف دون مقابل يوم 09 سبتمبر الماضي بمدينة الدار البيضاء المغربية، ما فتح له الأبواب على مصراعيها للتأهل، شريطة اللعب بنفس الإرادة التي تحلى بها اللاعبون في الدار البيضاء، لأن المنافس سيوظف كامل أوراقه من أجل إحداث المفاجأة وقلب الطاولة على أشبال المدرب وحيد خاليلوزيتش. تبدو معطيات مباراة الأحد لصالح المنتخب الوطني الذي يبقى المرشح الأكبر على الورق لإقتطاع تأشيرة التأهل، لأن رفقاء سفيان فيغولي يتفوقون من جميع الجوانب على نظرائهم الليبيين، سواء من الناحية الفنية أو المعنوية، بما أن نتيجة الذهاب كانت لصالحهم، كما أن جل عناصرالمنتخبالوطنيتتواجدفيأجواءالمنافسةعكسمعظملاعبيالمنتخبالليبيالذينيفتقدونإليهابسببتوقفالبطولةفيليبيا،واكتفائهمبلعبمبارياتوديةقليلةمعأنديةتونسيةمتواضعة. وحتى وإن كان أشبال المدرب خاليلوزيتش مرشحين فوق العادة للظفر بتأشيرة التأ…

الجزائر : الرئيس الأسبق الشادلي بن جديد في ذمة الله

الرئيس الأسبق الشاذلي بن جديد في ذمة الله عن عمر يناهز 83 سنة
توفي بعد ظهر السبت 06 سبتمبر 2012 الرئيس الأسبق الشاذلي بن جديد بمستشفى عين النعجة العسكري بالعاصمة عن عمر يناهز الـ 83 سنة بعد صراع طويل مع المرض حسب مصادر مقربة من العائلة. وواجه الشاذلي بن جديد متاعب صحية تتعلق بأمراض الكلى والبروستات حيث تم نقله منذ أسبوع إلى المستشفى العسكري بعين النعجة إثر تدهور مفاجىء لصحته. وتشاء الأقدار أن يتقاطع دخول ثالث رئيس للجمهورية الجزائرية المستقلة، في غيبوبة وُصفت بالعميقة، مع الذكرى الـ24 لأحداث الخامس أكتوبر 1988، وقبل شهر تقريبا من اصدار مذكرات بن جديد الذي فضل الإفراج عنها في الفاتح نوفمبر المقبل المصادف للذكرى الـ 58 لعيد الثورة التحريرية. تولى العقيد بن جديد، حقيبة وزير الدفاع من نوفمبر 1978 إلى غاية فيفري 1979، قبل أن يصبح رئيسا للجمهورية، خلفا للرئيس هواري بومدين ولد في بلدة السبعة بولاية الطارف حاليا في 14 ابريل 1929، وفي شبابه اشتغل في شركة "طابا كوب" المتخصصة في صناعة التبغ، قبل أن يلتحق بداية العام 1955 بالثورة التحريرية مباشرة ولم يكن قبلها يوما جنديا في الجيش الفرنسي بأي…

و يدخلون في دين الله أفواجا

صدمت الفرنسيين في أول حوار تلفزيوني لها فنانة الراب الفرنسية ديامس: "أنا سعيدة بإسلامي وحجابي عالج قلبي"

أخيرا أطلت فنانة الراب الفرنسية الشهيرة ديامس، في حوار تلفزيوني بثته سهرة أول أمس الأحد، القناة الفرنسية "تي آف 1" تحدثت فيه الفنانة السابقة التي كانت تعتبر رائدة الراب في فرنسا وأوروبا عن حجابها الملتزم وكانت لعدة أشهر منذ أن اعتنقت الإسلام منذ سنتين، قد رفضت الكثير من العروض لأجل الظهور في حوارات تلفزيونية على الخصوص، وجاء ظهورها في شكل صادم للفرنسيين، كما قال منشط حصة "سبعة من ثمانية" الأسمر تيري ديمايزيار، الذي كان في كل مرة يقول للفنانة المعتزلة.. "ألا تظنين أن صورتك بالحجاب ستصدم المشاهدين؟" وكانت ترد بثقة كبيرة بأنها الآن امرأة عادية والأحسن أن تنساها الصحافة نهائيا وبأنها سعيدة جدا وتعيش في أمان، وأن الحجاب عالج الكثير من أمراضها المعنوية، كما أن حياتها صارت خالية من الفراغ، فكل صباح أنوي -كما قالت - لأن أعمل حتى أكون أحسن من الأمس في فعل الخير والتقرب من الله، ولم يعد يعنيها المال والشهرة ما دامت قد عاشتهما ولم تحس بالسعادة كما تعيشها …