التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من مارس, 2016

الطابو الأخير و تجدد روح “الجزائر فرنسية”

بيار دوم، مؤلف الكتاب المثير للجدل "الطابو الأخير":
"غالبية الحركى بقوا في الجزائر بعد الاستقلال"

 يتهم بيار دوم، مؤلف الكتاب المثير للجدل عن أعداد الحركى الذين بقوا في الجزائر بعد الاستقلال، رجل دين مسيحيا وحزب مارين لوبان، بمنعه من تقديم عرض عن نتائج التحقيق الذي أجراه بالجزائر، في مدينة بجنوب فرنسا. ويذكر أن “الجزائر فرنسية” واقع مستحكم في رجال السياسة الفرنسيين، وأن المواطنين الفرنسيين يريدون فعلا أن تعترف فرنسا رسميا بجرائمها الاستعمارية.

- تعرضت للرقابة بفرنسا على يدي قسيس كاثوليكي متحالف مع اليمين المتطرف
- من الخطأ الاعتقاد بأن كل الحركى الذين بقوا في الجزائر يوجدون في السلطة
- الوزير زيتوني قال إن أرقامي خاطئة.. أظن أنه لم يقرأ كتابي
- كتابي منتشر في الخارجية الجزائرية وردود الفعل فيها إيجابية للغاية
- نشهد تجدد روح “الجزائر فرنسية” وروبير مينار هو من يجسدها
-  حرب الجزائر لا تزال بعد 50 سنة تستعمل سلاحا للاشتغال بالسياسة في فرنسا

ستعقد ندوة صحفية الأربعاء المقبل بتولون، تتناول مؤلفك “الطابو الأخير” الذي كتبته بناء على نتائج تحقيق طويل حول الحركى الذين بقوا في الجز…