التخطي إلى المحتوى الرئيسي

المشاركات

عرض المشاركات من 2014

الزعيم مصالي الحاج في يوم دراسي بتلمسان.

تلمسان - برمج المتحف العمومي الوطني للفن و التاريخ لتلمسان يوما دراسيا حول شخصية مصالي الحاج في 10 نوفمبر الجاري بتلمسان، حسبما علم اليوم الثلاثاء لدى مدير هذه المؤسسة الثقافية.
يوم دراسي يسلط الضوء على مختلف جوانب شخصية مصالي الحاج قريبا بتلمسان  

ويتضمن اللقاء المنتظم بالتعاون مع جامعة تلمسان تقديم مداخلات لتسليط الضوء على مختلف جوانب شخصية أب الحركة الوطنية الجزائرية، حسبما أشير إليه.
وسيشكل أثر الوسط التلمساني في تكوين شخصية مصالي الحاج، محور محاضرة  سينشطها الدكتور بلعرج عبد الرحمان من جامعة تلمسان. كما سيتطرق الأستاذ الجامعي أحمد بن داود الى المشوار الدراسي لمصالي الحاج ودوره في النضال.
ومن جهته سيحاول الأستاذ مقنونيف شعيب من نفس المؤسسة للتعليم العالي تحليل مواقف مصالي الحاج خلال المؤتمر الإسلامي لسنة 1936 في حين سيقدم زميله الدكتور عبد المجيد بوجلة قراءة في مذكرات مصالي الحاج (1898-1936).
وسيشهد هذا اليوم الدراسي الذي سيشارك فيه باحثون ومؤرخون وطلبة من قسم التاريخ لجامعة تلمسان إلقاء محاضرة ستتناول مبدأ الاستقلال التام في المسيرة السياسية لمصالي الحاج كما أشير إليه.
وسينظم المتحف ال…

رمضان ولى ... طوبى لمن كانت التقوى بضاعته.

ما أسرع انقضاء اللّيالي والأيّام، وما أجلّ ما تنصرم الشّهور والأعوام، إنّها سُنّة الله في الحياة، أيّام تمرّ وأعوام تكر: {كُلَّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ لَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ}، تالله إنّ في تقلّب الدّهر عِبَرًا، وفي تغيّر الأحوال مُدَّكرًا.
إخواني الأفاضل، شهر رمضان أوشك على التّمام، وقرب إحسان ختامه، انصرفت لياليه وأيّامه، قرب رحيله، وأذِن تحويله، ولم يبق منه إلّا قليل، فلله الحمد على ما قضى وأبْرَم، وله الشّكر على ما أعطى وأنعم، تنطوي صحيفة رمضان وتنقضي سوقه العامرة بالخيرات والحسنات، وقد ربح فيه مَن ربح وخَسِر مَن خسر، فطوبى لمَن كانت التّقوى بضاعته، وكان بحبل الله معتصمًا.
إنّ شهرنا عزم على النّقلة، ونوى الرّحلة، وهو ذاهب بأفعالنا، شاهد لنا أو علينا بما أودعناه، فيا ترى هل هو راحل حامد لصنيعنا أو ذام لتضييعنا! تشريعات الإسلام تتضمّن أسرارًا لا تتناهى، ومقاصد عالية لا تُضاهى، وإنّ مَن فَقِهَ مقاصد الصّوم كونه وسيلة عظمى لبناء صفة التّقوى في وجدان المسلم بأوسع معانيها وأدقّ صورها: {يَا أيُّها الّذِين آمَنوا كُتِبَ عليْكُم الصّيامُ كمَا كُتِبَ علَى الّذِين مِنْ قب…

رمضان... ليلة القدر خير من ألف شهر.

ليلة القدر هي مِنّة ومنحة لهذه الأمّة الّتي يريد الله بها خيرًا بتِكرار مواسم الخير لها، وهي اللّيلة العظيمة الّتي شرّفها الله سبحانه وتعالى بقوله تعالى: {إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ * وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ * لَيْلَةُ الْقَدْر خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ * تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ * سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ} سورة القدر.
 ندب الله سبحانه وتعالى إحياء ليلة القدر، لأنّها ليلة شريفة مباركة معظّمة مفضّلة، تُرجى إجابة الدّعاء فيها، وهي أفضل اللّيالي حتّى ليلة الجمعة، قال الله تعالى: {ليلةُ القدر خيرٌ من ألف شهرٍ} القدر:3، أي قيامها والعمل فيها خير من العمل في ألف شهر خالية منها. وقال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “مَن قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا، غُفر له ما تقدّم من ذنبه” أخرجه البخاري وأبوداود والترمذي والنسائي عن أبي هريرة رضي الله عنه.
لقد دعا رسول الله صلّى الله عليه وسلّم أمّته إلى التماس ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان، وفي ليالي الوِتر منها، كما روى البخاري عن عائشة رضي الله عنه…

رمضان... شهر الرحمة و المغفرة و العتق من النار.

”أوّلُه رحمة وأوسطه مغفرة وآخره عِتْق من النّار” أو كما قال النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم. فبعد أن قضينا أوّله نتضرّع إلى الله طالبين الرّحمة والعفو، ثمّ مرّت العشرة الأوسط ”المغفرة”، نحن الآن على موعد ”آخره”، موعد العتق من النّار.
قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: ”إنَّ لله تعالى عتقاء في كلّ يوم وليلة، وإنَّ لكلّ مسلم في كلّ يوم وليلة دعوة مستجابة” رواه الإمام أحمد، وقال صلّى الله عليه وسلّم: ”إنَّ لله عزّ وجلّ عند كلّ فطر عتقاء” رواه أحمد.
بشّر سيّدنا رسول الله صلّى الله عليه وسلّم أنّ مَن صام نهار رمضان وقام ليله إيمانًا ‏واحتسابًا، بغفران ما تقدّم من ذنبه، ومغفرة الذّنوب مدعاة وسبب للعتق من النّار ودخول الجنّة، وهذا هو الفوز العظيم، قال الله سبحانه وتعالى: {فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ}، وقال صلّى الله عليه وسلّم: ”إذا جاء رمضان، فُتِّحت أبواب الجنَّة، وغلِّقَت أبوابُ النّار، وصفِّدَت الشّياطين، ونادى منادٍ: يا باغِي الخير أقبِل، ويا باغي الشرّ أَقصِر” رواه الخمسة إلاّ أبا داود.
وعن النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم أنّه قال: ”إنّ لِرَبِّكُم في أيّام …

رمضان... الصوم و حلاوة المداومة على الطاعات.

موسم رمضان موسم مبارك من مواسم الآخرة، فطوبى لمَن وفّقه الله فيه للأعمال الصّالحة وتفضّل عليه بقَبولها، ويا خسارة ويا حسرة مَن مرّت به هذه الأيّام دون أن يقدّم فيها لنفسه صالحًا يلقاه إذا غادر هذه الدار، وما أعظم مصيبته إن كان قد شغل أيّامه بما يرضي الشّيطان ويتّفق مع ما تهواه النّفس الأمّارة بالسّوء.
 هذا الموسم العظيم يشتمل على فوائد جمّة، وعلى عبر وعظات تبعث في النّفس محبّة الخير ودوام التعلّق بطاعة الله، كما تكسب النّفس بغض المعصية والبعد من الوقوع فيما يسخط الله عزّ وجلّ.
إنّ أيّام شهر رمضان وهي تمرّ بك أخي الفاضل لهي فرصة من فرص العمر، قد تسنح لك هذه الفرصة مرّة أخرى، وقد يوافيك الأجل المحتوم قبل بلوغ ذلك، والمهم في الأمر أنّ تنتهز هذه الفرصة بشغلها في الطّاعة والبعد عن المعصية، وأهم من ذلك أن تحصل المداومة على ذلك، فإنّ من ثواب الحسنة الحسنة بعدها، كما أنّ من العقوبة على السّيّئة السّيّئة بعدها، وذلك أنّ المسلم النّاصح لنفسه إذا وفّق لبلوغ هذا الشّهر المبارك عليه أن يشغله في طاعة ربّه الّذي خلقه لعبادته وأسبغ عليه نعمه ظاهرة وباطنة، فارتاحت نفسه للأعمال الصّالحة وتحرّك قلبه للآخر…

العشر الأواخر من رمضان.

اختصّ الله عزّ وجلّ شهر رمضان بخصائص عظيمة عن غيره من الشّهور، فهو شهر الصّيام والقيام والقرآن، وشهر الجهاد والانتصارات، شهر الجود والخيرات والبركات والنّفحات، شهر فيه ليلة خير من ألف شهر مَن حُرِمَ خيرَها فقد حُرِم الخير كلّه، وفيه لله عزّ وجلّ في كلّ ليلة عتقاء من النّار، ومن أفضل أيّام وليالي هذا الشّهر، العشر الأواخر الّتي فيها ليلة القدر الّتي هي خيرٌ من ألف شهر.
 أخرج البخاري ومسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت: “كان رسول الله صلّى الله عليه وسلّم إذا دخل العشر شدّ مئزره، وأحيا ليله، وأيقظ أهله”. وفي رواية لمسلم عنها قالت: “كان رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يجتهد في العشر الأواخر مالا يجتهد في غيره”.
كان سيّد الخلق صلّى الله عليه وآله وسلّم يخصّ العشر الأواخر من رمضان بأعمال لا يعملها في بقية الشّهر، منها:
ـ إحياء اللّيل: يحتمل أنّ المراد إحياء اللّيل كله، وقد روي من حديث عائشة من وجه فيه ضعف بلفظ: “وأحيَا اللّيل كلّه”، ويحتمل أن يريد بإحياء اللّيل إحياء غالبه.
ـ أيقظ أهله للصّلاة: ورد من حديث أبي ذر أنّ النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم لمّا قام بهم ليلة ثلاث وعشرين وخمس وعشرين ذكر أنّه …

رمضان “أوّله رحمة”

مرّت العشر الأوائل من شهر رمضان كلمح البصر، وعلينا الآن أن نتوقف ونتساءل: هل قمنا باغتنامها؟”. فإن كانت الإجابة بلا.. فإن الفرصة مازالت أمامنا فيما بقي من العشر الثانية والثالثة، دون أن ننسى أنّ في العشر الأواخر ليلة 
جعلها الله سبحانه وتعالى بألف شهر وهي “ليلة القدر”.
شهر رمضان الفضيل فرصة عظيمة لترك المنكرات والابتعاد عن المحرّمات، كما أنّه فرصة لإعادة تقويم السلوكات الخاطئة الّتي ترتكب ليلاً ونهارًا، وهو أيضًا فرصة للتزوّد بالخيرات والتقرّب إلى ربّ العباد سبحانه وتعالى. ففي الحديث عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أنّ النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم رَقَى المنبر، فلمّا رَقَى الدّرجة الأولى، قال: “آمين”، ثمّ رَقَى الثانية، فقال: “آمين”، ثمّ رَقَى الثالثة، فقال: “آمين”، فقالوا: يا رسول الله، سَمِعْنَاكَ تقول: آمين ثلاث مرّات، قال: “لمّا رَقِيتُ الدّرجة الأولى جاءني جبريل صلّى الله عليه وسلّم، فقال: شَقِيَ عَبْدٌ أَدْرَكَ رَمَضَانَ، فَانْسَلَخَ مِنْهُ وَلَمْ يُغْفَرْ لَهُ، فقُلت: آمين، ثمّ قال: شَقِيَ عَبْدٌ أَدْرَكَ وَالِدَيْهِ أَوْ أَحَدَهُمَا فَلَمْ يُدْخِلاهُ الْجَنَّةَ، فقُلت: آمين، ثم…

أبقوا على خاليلوزيتش إن كنتم تريدون كأس إفرقيا 2015

الشعب يريد : بقاء خاليلوزيتش

أبدت الجماهير الجزائرية تضامنها مع خاليلوزيتش، وعبرت عن مساندتها المطلقة له، آملة في أن يتراجع رئيس "الفاف"، محمد روراوة، عن قرار إبعاده وعدم التجديد له، يأتي هذا بعد الأداء الباهر للخضر في مونديال البرازيل، والنتائج المحققة والتي تعتبر سابقة في تاريخ الكرة الجزائرية، حيث ساهم هذا الأمر في تسلل شخص خاليلوزيتش إلى قلوب كل عشاق المنتخب، مستوليا عليها كلية بعد نهاية اللقاء الرجولي والبطولي للعناصر الوطنية أمام الماكنة الألمانية، بالإضافة إلى ذلك فإن صور التقني البوسني وهو يذرف الدموع ويودع أشباله فردا فردا بملعب بيرا ريو بمدينة بورتو أليغري أثرت بدورها في الجماهير الجزائرية وجعلها تتعاطف أكثر مع البوسني الذي وصفه الجميع بالمحارب. وبرر الجمهور الجزائري رغبته في رؤية المدرب خاليلوزيتش يواصل مهامه على رأس المنتخب، من خلال تعليقاتهم ومشاركاتهم في مختلف الصفحات "الفايسبوكية"، كونه قام بعمل جيد وكوّن تشكيلة قوية تعتمد على اللعب الجماعي والمهارات الفردية في الوقت ذاته، وهو الأدرى بإمكانات اللاعبين الحاليين ومن الأحسن أن يبقى في منصبه وتغيير الطاقم …

مرحبًا بك يا رمضان

لله في دهره محطّات ونفحات تتنزَّل فيها الرّحمات والبركات على مَن صَفَى قلبُه وخَلُصَت نيَّتُه وصلُح عمله، ولعلَّ من أهمِّها وأعظمها أثرًا في نفوس المؤمنين نفحة رمضان، وما أدراكم ما مدرسة رمضان، لذلك ترى المؤمنين قبيل قدومه بأيّام بل وبأشهر يعدّون أنفسهم ويتهيّأون لاستقباله تمامًا كما يستقبل الضّيف العزيز في بيت الجود والكرم، وهو كذلك فعلاً، فإنّ بركة هذا الشّهر على أمَّة النّبيّ محمّد صلّى الله عليه وسلّم هي رحمة ومغفرة وعتق من النّار. فيه من الجزاء الإلهي أنّ الحسنات تُضاعف، والسّيّئات تقل، وفيه تصفّد الشّياطين، وتفتح أبواب الجنان، وفي الجنّة باب يقال له: الريَّان، لا يدخله إلاّ الصّائمون، لذلك حقَّ على المنادي فينا نحن معاشر المسلمين والمسلمات أن يا باغي الخير أقْبِل، أقبِل فإنّ الخير كلّ الخير في هذا الشّهر الفضيل، والمحروم مَن حرُم خيره وبركته. ومن بركات هذا الشّهر الفضيل عودة الطيور المهاجرة والشّارِدة إلى عشّها ووكرها الآمن والهادئ، فالمساجد تكتظ، بل وتصبح المساحات المجاورة لها محلًا للصّلاة، للرّجال والنّساء، تعود الألسنة فيه لتنطق بالقرآن والذِّكر الحكيم بعد هجران ونسيان، والر…

الانتقال الديمقراطي يلم شمل المعارضة الجزائرية

التنسيقية الوطنية للحريات والانتقال الديمقراطي تنجح في لمّ شمل المعارضة الجزائرية على اختلاف أيديولوجياتها من أجل إنشاء نظام سياسي شرعي. دعت المعارضة الجزائرية النظام إلى عدم "تفويت فرصة تاريخية والقبول بدعوات التغيير السلمية التي تكرس سيادة الشعب في اختيار ممثليه". وخلصت ندوة "الانتقال الديمقراطي" التي دعت إليها "التنسيقية الوطنية للحريات والانتقال الديمقراطي" أمس الثلاثاء، بمشاركة أحزاب وشخصيات سبق لها وأن تبوأت مناصب عليا في الدولة، إلى جانب ناشطين حقوقيين، إلى 11 لائحة أبرزها "تحضير وثيقة توافقية تعرض على النظام والمجتمع ومواصلة النضال من أجل تغيير حقيقي يجسد سيادة الشعب في اختيار ممثليه ودعوة النظام إلى عدم تفويت الفرصة التاريخية لندوة الانتقال الديمقراطي".وكلفت الندوة "التنسيقية الوطنية للحريات والانتقال الديمقراطي" بمواصلة المشاورات وتشكيل هيئة للتشاور والمتابعة. وكانت أحزاب وشخصيات من المعارضة الجزائرية قد دعت إلى انتقال ديمقراطي نحو "نظام سياسي شرعي" وذلك بعد أقل من شهرين على إعادة انتخاب الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولا…

في الذكرى الأربعين لرحيل مصالي الحاج : ليلة عودة الزعيم .

ليلة عودة.. “الزعيم”  محافظ شرطة تلمسان رفض وضع علم الجزائر على نعش مصمّمه  أربعون سنة تمر على وفاة زعيم حزب الشعب الجزائري ومؤسس نجم شمال إفريقيا، والحركة الوطنية الجزائرية، أحمد مصالي، الشهير بمصالي الحاج، المتوفي في الثالث من شهر جوان سنة 1974 بأرض المنفى في أحد مستشفيات باريس بفرنسا. وقد عاد المناضل الكبير وهو من يصفه بعض المؤرخين بـ«مؤسس الحركة الوطنية الاستقلالية” و«زعيمها”، عاد إلى مسقط رأسه تلمسان، محمولا على نعش، رفض محافظ شرطة المدينة آنذاك أن يوشّح جثمانه بعلم جزائر الاستقلال. العلم الذي صمّمه مصالي الحاج بنفسه، وخاطته زوجته المناضلة إيملي بيسكون؛ عاد بعد صراع طويل لأفراد عائلته مع أجهزة نظام الرئيس الراحل هواري بومدين، بين باريس والجزائر.
  تمّ الترخيص بعودة الجثمان، في أيام وليال ثلاث، حبلى بالذكريات والأحداث، انتهت بتشييعه في جو جنائزي مهيب، تستّرت عليه سلطة الحكم ووسائل إعلامها منتصف السبعينيات من القرن الماضي.. “الخبر” تعود بقرائها أربعين سنة إلى الخلف، وتستطلع شهادات من عايشوا ليلة عودة.. “الزعيم”. 
لحظات الوداع والعودة
“في مستشفى بالضاحية الباريسية، كان يرقد مصالي الحاج ل…

أنصار حزب الشعب ونشطاء في الذكرى الأربعين لوفاة مصالي الحاج

مطالبة بمصالحة عميقة ومجلس تأسيسي لحل أزمة الماضي والحاضر حج، صباح أمس الثلاثاء 03 جوان 2014 ، المئات من أنصار الحركة الوطنية وحزب الشعب الجزائري غير المعتمد، إلى مقبرة الشيخ السنوسي بتلمسان في الذكرى الأربعين لوفاة زعيم ومؤسس نجم شمال إفريقيا وحزب الشعب الجزائري، مصالي الحاج، المتوفى في الثالث من جوان سنة 1974 بالمنفى في مستشفى باريسي في فرنسا. وسار المشاركون الذين جاؤوا من عدة مناطق من الوطن من منطقة القبائل، الجلفة، غرداية والجزائر ومن المهجر أيضا، بأحد شوارع المدينة باتجاه المقبرة وتقدمهم ناشطون من حركة بركات المناهضة لعهدة بوتفليقة الرابعة، من بينهم غول حفناوي، وعلي عقوني رفيق مصالي بالمنفى في باريس ورئيس حزب الشعب الجزائري غير المعتمد. وبعد قراءة الفاتحة على روح الفقيد، وقف الحاضرون لنشيد الحركة الوطنية.. فداء الجزائر روحي ومالي.. بدل النشيط الوطني الرسمي.. قسما... في خطوة أربكت بعض الفضوليين ممن رافقوا النشاط من بينهم نواب سابقون من حزب جبهة التحرير الوطني، قبل الندوة التاريخية التي نظمت بفندق الزيانيين والتي قرئت فيها مقاطع من خطاب مصالي الحاج الشهير في 2 أوت 1936 بملعب العناصر…

الشيخ أحمد شرفي الرفاعي في ذمة الله

توفي أمس الخميس 29 ماي 2014 بقسنطينة الداعية الإسلامي الشيخ الدكتور أحمد شرفي الرفاعي عن عمر يناهز الـ 80 سنة ، بعد صراع مرير مع المرض ، و من إنتاجاته العلمية فله ما يفوق الـ 20 مؤلفا من أشهرها : التعريف بالقرآن الكريم ، و جراح التاريخ و عاهاته ، و السيرة النبوية الشريفة دلالات و عبر ، و مفهوم جماعة المسلمين عند الإمام أبي يعلى و مقتضياته ، و على إثر هذا المصاب الجلل و بقلوب مؤمنة بقضاء الله و قدره نسأل الله تعالى أن يتغمده بواسع رحمته و يسكنه فسيح جنانه و أن يلهمنا و ذويه الصبر و السلوان . إنا لله و إنا إليه راجعون.                                                      أبو عمر المحسني

قال أن المشاورات ليست شفافة - جاب الله‮: ‬السلطة تريد تعديلات على المقاس

فايسبوكتويترجوجل+ قال الشيخ عبد الله جاب الله رئيس حزب العدالة والتنمية،‮ ‬خلال تنشيطه للقاء مع مناضلي‮ ‬حزبه بسيدي‮ ‬بلعباس،‮ ‬أن موقف حزبه تجاه مشاورات تعديل الدستور ستكون سلبية،‮ ‬وقد‮ ‬يرفض شكل الدعوة قبل الخوض في‮ ‬مضمون المشروع،‮ ‬بعد ما وجد أنه عرض للاستشارة وليس للشورى،‮ ‬وهو ما‮ ‬يتعارض مع طبيعة ما‮ ‬يجب أن‮ ‬يحمله الدستور في‮ ‬حد ذاته‮.
. ‬كما وجد أن دعوة السلطة للحوار لم تتوفر على شروط الشمول والشفافية والإلزام،‮ ‬وأن النظام لا‮ ‬يريد تعديلات جوهرية وحقيقية خدمة للصالح العام،‮ ‬وإنما‮ ‬يسعى لإحداث تغييرات على المقاس تخدم التوجه العام الذي‮ ‬يريده،‮ ‬ولا‮ ‬يهمه ما تقدمه الأحزاب أو الشخصيات من اقتراحات،‮ ‬لأنه في‮ ‬نهاية المطاف هو الذي‮ ‬يقرر‮ -‬يقول جاب الله‮- ‬الذي‮ ‬أكد أن الدستور الحالي‮ ‬يعرف فراغات لا تعد ولا تحصى،‮ ‬وهو لم‮ ‬يؤسس للانتقال التعددي‮ ‬الديمقراطي‮ ‬السليم على الإطلاق بحمله لإختلالات كثيرة،‮ ‬ذكر منها الباب الأول المتعلق بالمبادئ الناظمة للمجتمع والدولة،‮ ‬والباب المتعلق بالحريات والكثير من الأبواب الأخرى،‮ ‬رغم أن الدستور هو أهم وثيقة على الإطلاق،‮ ‬التي‮ …

هكذا سطا الطلبة المفرنسون على الثورة وحوّلوها إلى "ثورة فرنكفونية" بقلم الدكتور عثمان سعدي.

ماي‮ ‬1956 ‬ليس مرجعا فريدا للطالب الجزائريفي البداية أوضح أن الثورة أدركتني وأنا طالب بجامعة القاهرة، تدرّبت على السلاح وقررت الدخول، لكن أحمد بن بلّة احتفظ بي وعيّنني أمينا دائما لمكتب جيش التحرير بالقاهرة. ستون سنة مرت على اندلاع الثورة، ولابد من مراجعة التاريخ وتصحيح الأخطاء، وتقييم وتقويم الأحداث، حتى لا تنشأ الأجيال الصاعدة على الأخطاء. بثت قناة التلفزة الجزائرية الثالثة مساء 12/5/2014 شريطا وثائقيا عنوانه (الطلبة بين 1954 و1962) من تأليف وتعليق العقيد طيار السنوسي اعتبر أن الطلاب الجزائريين في الثورة هم طلاب الفرنسية، ونسي أن من المستشهدين الأوائل إن لم يكن أولهم هو قاسم زدور الذي استشهد بوهران سنة 1955 وهو معرّب وليس مفرنساً. لقد نشرت قصة استشهاده صحيفة "الإكسبريس" الفرنسية عدد 10/11/1955، وذكرت أنه تخرّج سنة 1954  في كلية دار العلوم بجامعة القاهرة. كما نشرت "الشروق" يوم 15/5/2014 حديثا للمجاهد عيد السلام بلعيد. ولهذا ينبغي: أولا: تصحيح تاريخ انضمام الطالب الجزائري إلى الثورة، ينبغي التوقف عن اعتبار ماي 1956 تاريخ انضمام الطالب الجزائري إلى الثورة، هذا يُعتب…

إقرارُ هويتين مختلفتين يهدّد وحدة الجزائر - بقلم الدكتور أحمد بن نعمام.

الحل في تعدّد اللهجات ووحدة اللغة المكتوبة.. الدكتور أحمد بن نعمان
من الملاحِظ في الساحة السياسية والساحة الثقافية على امتداد أهم بلدان الكرة الأرضية، أن استقلال الجنسية لأي شعب إن بقي دون استقلال مقومات الهوية، فمآله الزوال إن آجلا أم عاجلا، والأوضاع الحالية في العالم تثبت علمية هذا الطرح مثل السودان، جورجيا، العراق، تشيكوسلوفاكيا والاتحاد الذي كان سوفياتيا في وحدة الجنسية دون وحدة الهوية القومية، وعلى العكس من ذلك إذا كان الشعب محتفظا بشخصيته الموحدة الهوية، فحتى لو تضيع جنسيته (الورقية) فإنه سيسترجعها متى أراد ذلك ولو بعد قرون إن ظل محتفظا بمقومات هويته وفي مقدمتها لغته المكتوبة... وأبرز مثال على ذلك الجزائر، اليمن، كوريا، الصين، ألبانيا، وقبلها فيتنام وألمانيا وآخرها جزيرة القرم بأوكرانيا، ولن تكون حالة أوكرانيا هي الأخيرة بطبيعة الحال...
هذا ما يجعلنا نقسم الاستقلال الوطني إلى قسمين اثنين، لا يستقيم ولا يدوم وجود أحدهما إلا بوجود الآخر ألا وهما: أولا- استقلال الجنسية: ثانيا- استقلال الهوية: وبالمثال التالي والسؤال يتضح المقال.... هل النمسا فرنسية؟ فالجواب يكون بالنفي قطعا. وهل النمسا أ…